Tawergha Foundation

Time, with all its celerity, moves slowly to him whose whole employment is to watch its flight.

التوظيف

التوظيف

الحصول على عمل لايشكل استقراراً واماناً مادياً للانسان فحسب، بل ايضاً يُوجِد احساساً بالانتماء لدى الانسان ويقوي ثقته بنفسه ويجعله اكثر سعادة وحيوية. كما انه يعمق الروابط الاجتماعية مع المحيطين به ويتيح له فرصة تكوين علاقات وصداقات جديدة. كل هذه المنافع تجعل من الحصول على عمل عاملاً اسياسياً في جعل الفرد عنصراً فاعلاً في مجتمعه مساهماً في بناء

وطنه.

التعليم الالكتروني وتقنية المعلومات

Libya Tawergha IT training e-learning

تمكين المتخصصين في مجال تقنية المعلومات من ابناء تاورغاء من العمل كمدرسين ومدربين لمهارات تقنية المعلومات يشكل احد الاهداف الرئيسية لهذه المؤسسة.

 

مؤسسة تاورغاء سوف تعمل علي توفير الدعم والامكانيات اللازمة للمدرسين والمدربين من ابناء مدينة تاورغاء مما سيتيح لهم الفرصة للرفع من كفاءتهم وتعزيز قدراتهم التدريبة بالمستوى الذي يضمن تأديتهم لواجبهم تجاه طلابهم بالشكل المطلوب.

 

تعمل المؤسسة بشكل حثيت لتوفير المتطلبات اللازمة للفصول الدراسية بالمخيمات . في الإطار نفسه، تم الاتصال بشركة ميكروسوفت هولاندا لتقديم الدعم والترخيصات اللازمة. في الوقت الراهن ، تعاني المؤسسة من محدودية الامكانيات مما يعيق المضي قدماً في تحقيق هذا الهدف. ولكننا نأمل الحصول على بعض الامكانيات والمساعدات من شركات رائدة في هذا المجال مثل مايكروسوفت وسامسونج في القريب العاجل وسوف نقوم بتقديم خطة عملنا الي منظمة شباب من اجل تاورغاء في شهر يناير.

 

التجارة المتنقلة بطاقة الشمسية

 

نظراً لما يعانيه الكثير من اهالي تاورغاء حالياً من عدم استقرار واقامة بمخيمات اللاجئين، فإن احد الحلول المقترحة من قبل المؤسسة والتي تراها ملائمة لهذا الظرف هو العمل بتجارة العربات المتنقلة والتي تعمل بالطاقة الشمسية كعربات بيع المثلجات والمشروبات والاطعمة السريعة. سوف تقوم المؤسسة بتوفير الدعم المادي والتقني للحصول على هذه العربات والمعدات اللازمة لها وسيقوم المستفيدون من هذا المشروع من ابناء تاورغاء بتجهيز العربات المتنقلة والاستفادة من دخلها

التجارة المتنقلة بطاقة

الدواجن والالبان

الدواجن والالبان

كان مشروع الدواجن والالبان المتكامل بمدينة تاورغاء من اهم واضخم مشاريع الدواجن والالبان بليبيا. فضلاُ عن ما كان يوفره هذا المشروع من منتجات لليبيا بشكل عام ولتاورغاء بشكل خاص، كان هذا المشروع يوفر ايضاً العديد من فرص العمل والتدريب لابناء تاورغاء.

ادت الغارات الجوية لحلف شمال الاطلسي عام 2011 وكذلك الهجمات الارضية لمليشا مصراتة الى تمدير شبه كلي لمشروع الدواجن والالبان وتم تفكيك الجزء المتبقي منه والاستيلاء عليه.

ذكر التقرير الصادر عن بعثة تقصي الحقائق الهولندية (للتجارة الزراعية) ان بعضاً من مشاريع الالبان الوطنية بليبيا تمت خصخصتها الي شركة النسيم للالبان بمدينة مصراته. سوف نسأل السيد محمد الرعيض المالك لشركة النسيم ان يعيد جزءاً من الاصول التي خصخصها الى مدينة تاورغاء حتى نتمكن من انشاء مشروع جديد للدواجن والالبان. هذه الخطوة، التي ان تمت، سوف تعد مساهمة ايجابية وعادلة من طرفهم في انجاح مشروع المصالحة بين مدينتي تاورغاء ومصراته.

 

تعزيز التوظيف

الإجراءات والنتائج

 

 

 

أنشأنا صفحة مخصصة تحوي على الاجراءات والنتائج لأنه لم يكن لدينا متسع كاف هنا

انقر فوق هذا الرابط لمعرفة ما نقوم به

الوظائف والشركات الصغيرة 2014

 

قررنا ان نستخدم المتحصل عليه من التبرعات والتمويل لبدء الأعمال التجارية الصغيرة في بنغازي التي سوف يشرف عليها ابناء تاورغاء ودالك لخلق لهم فرص عمل جديدة وزيادة دخلهم ودالك بشراء كميات كبيرة من البضائع بسعر جيد حتى يتمكنوا من تحقيق الربح (والتي سيتم استخدامها لمشاريع جديدة) وفي نفس الوقت يمكن تزويد اهالي تاورغاء في المخيمات بأحتياجاتهم بسعر أرخص. ال 2000 البريد الالكترونية الاول سوف نطلب فيها المساعدة من الشركات العربية للحصول على الدعم والتبرعات . وسوف نرسل 11.500 رسالة بريدالكتروني كخطوة أولي

 

 

 

مشاريع التوظيف 2013

 

لم تكن قادرين على فعل أي شيء ملموس فى شأن هذا الهدف الأساسى حتى الآن كما أننا لا نزال متأخرين فى إعداد الحملات لدعم الإجراءات . بعد أن نبدا فى حملة (كمبيوتر محمول ينكدين الهولندية ) وحملة البريد الإلكتروني التي تطلب الدعم المالي التى تستهدف 11.500 شركة فى شمال أفريقيا والشرق الأوسط، عندها سوف نكون قادرين على العمل وتنفيد الخطط لدينا لهذه المسألة الهامة

 

 

 

مشروع النسيم للألبان

18 نوفمبر 2013

 

اليوم ارسلنا رسالة بريد إلكتروني إلى مصنع النسيم للألبان في مصراتة وطلبنا منهم مساعدتنا في إعادة جزء من مشروع تاورغاء الانتاجي للابقار والدواجن والالتزام من جانبهم لعملية المصالحة من خلال المساهمة في مشروع تنمية الشباب. ولقد تلقينا منهم الرد بأنهم سوف يعرضون طلبنا على مدير ادارة الشركة

 

 

Libya Tawergha Foundation Logo